القطاع النسائي للنهج الديمقراطي يدين الأحكام الجائرة ضد الأساتذة


النهج الديمقراطي
السكرتارية الوطنية للقطاع النسائي
بلاغ إدانـة

القطاع النسائي للنهج الديمقراطي يدين الأحكام الجائرة ضد مناضلي ومناضلات التنسيقية الوطنية للأساتذة المفروض عليهم التعاقد ويعبر عن تضامنه المطلق معهم/ ن

اصدر القضاء المخزني حكمه الجائر يوم 10 مارس 2022 ضد الأستاذات و ألأساتذة المفروض عليهم التعاقد ،وذلك بهدف ترهيبهم وتكميم أفواههم وثنيهم عن ممارسة حقهم المشروع في الإضراب والتظاهر السلمي، كما تفنن في إبداع كل أشكال التعنيف من ركل وسحل وإصابات بلغت درجة الخطورة.

إن القطاع النسائي للنهج الديمقراطي وهو يتلقى باستنكار واستياء شديدين أخبار الأحكام:

– يعبر عن تضامنه المطلق مع نضالات الأساتذة والأستاذات المفروض عليهم/ن التعاقد في معاركهم/ن البطولية الهادفة الى اسقاط نظام التعاقد، ويطالب الدولة المغربية بالاستجابة لمطالبهم المشروعة.

– يدين بشدة الحكم الجائر ضد الأستاذة “نزهة مجدي” بثلاث أشهر نافذة انتقاما منها على نضاليتها وجرأتها على فضح ممارسات المخزن الدنيئة.

– يعتبر مهزلة المحاكمات والتهم المرتبطة بها دليلا قويا على فشل الدولة في تدبير القطاع وحل مشاكله واختيارها مسلك القمع الممنهج لكبح المناضلين والمناضلات والمحتجين والمحتجات.

السكرتارية الوطنية للقطاع النسائي
10 مارس 2022