بيان مشترك لأحزاب عربية ضد قرارات الكيان الصهيوني


بيان مشترك

عمدت دولة العصابات الصهيونية ممثلة في وزير حربها الى إتخاذ قرار تصنيف مجموعة من المنظمات المدنية الفلسطينية كتنظيمات إرهابية، وهذه المنظمات هي: اتحاد لجان المراة الفلسطينيية واتحاد لجان العمل الزراعي ومؤسسة الضمير لرعاية الأسير وحقوق الإنسان والحركة العالمية للدفاع عن الاطفال فرع فلسطين ومؤسسة الحق ومركز بيسان للأبحاث. وقد اعتبر العدو الصهيوني ان هذه المنظمات موالية للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين التي يعتبرها الكيان الغاصب تنظيما ارهابيا مثلها مثل بقية فصائل العمل الوطني الفلسطيني.

ان الأحزاب والمنظمات اليسارية والتقدمية الممضية أسفله:
-تدين هذا التصنيف وتعتبره جزء من سياسة الاحتلال الصهيوني التي تغتصب حقوق الشعب الفلسطيني.

– يعتبر ان الإرهاب الفعلي تمثله وتجسده دولة الكيان الصهيونى التي تشكلت تاريخيا كامتداد للعصابات الارهابية والمجرمة والتي كرست منذ إعلان قيامها ككيان محتل اغتصاب الارض وتقتيل وطرد وتشريد الشعب الفلسطيني.

– تؤكد تضامنها المبدئي مع المنظمات الفلسطينية باعتبارها جزء اصيلا من فعاليات شعب فلسطين المناضل وتدعو كل الاحرار في العالم الى رفض هذا التصنيف واعتباره جزء من السياسات الفاشية للاحتلال، وفي اطار ذلك تدعو كل القوى المدنية في الوطن العربي والعالم الى مضاعفة التعامل والتنسيق والتواصل مع هذه المنظمات التي يحتاجها الشعب الفلسطيني لتطوير صموده.

– تجدد انخراطها العضوي في القضية الفلسطينية كقضية تحرر وطني ودعمها لكل اشكال النضال التي يمارسها الشعب الفلسطيني وقواه المقاومة في الأراضي المحتلة وفي الشتات والمنافي.

– تجدد تحيتها النضالية للحركة الاسيرة كفصيل متقدم صلب حركة التحرر الوطني الفلسطيني، وبالمناسبة تهيب بكل قوى التقدم في العالم لشد ازر نضالات أسرى الحرية في سجون الاحتلال الذين يخوضون معارك ضارية دفاعا عن كرامتهم وكرامة شعبهم.

في 24 اكتوبر 2021


الأحزاب والمنظمات الموقعة:

1.حزب النهج الديمقراطي-المغرب
2.حزب العمال- تونس
3.الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين
4.الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
5.حزب الوحدة الشعبية الديمقراطي الاردني
6.حزب الشعب الديمقراطي الاردني
7.حركة نستطيع- موريتانيا
8.الحزب الشيوعي اللبناني
9.حزب التحالف الشعبي الاشتراكي- مصر
10.الحزب الشيوعي السوري الموحد
11.حزب الارادة الشعبية سوريا
12.الحركة التقدمية الكويتية
13.المنبر التقدمي. البحرين