الشعبية: شعبنا ومقاومته يُسطّرون أروع الصور النضالية


*بيان صحفي صادر عن الجبهےة الشعبيےة لتحريےر فلسطيےن*

*الشعبيےة: شعبنا ومقاومته يُسطّرون أروع الصور النضالية

*ننعي رفيقنا المےقاتل/ عبد العزيز أبو طعيمة

*هدم الأبراج والبنايات السكنية إفلاس سياسي وعجز كبير

*نرفض من حيث المبدأ التهدئة خاصة مع استمرار العدوان على شعبنا

*عملية نابلس البطولية تعبير عن إرادة شعبنا الموحدة

توجهت الجبهة الشعبية لتحريےر فلسطين بتحية إجلال وإكبار لجماهير شعبنا العظيم ومقاومته الباسلة الذين يُسطرّون في هذه الأثناء على امتداد الوطن المحتل أروع الصور النضالية، فرغم التضحيات الجسام التي يقدمها هذا الشعب المعطاء، واستمرار نزيف شلال الدم الهادر وارتقاء عشرات الشهداء وفي مقدمتهم كوكبة من القادة والمقاومين فداءً لفلسطين إلا أن شعبنا كعادته يخرج كطائر الفينيق من بين الركام شامخاً متحدياً آلة الحرب الصهيونية والطائرات وقنابل الفوسفور السامة.

ونعت الجبهة بمزيد من الفخر والاعتزاز رفيقها المےقاتل/عبد العزيز عبد الحميد أبو طعيمة، أحد أبطال المدفعية في كےتائب الشےهيد أبو عےلي مصطفى والذي استشےهد بعد استهدافه من قبل الطيران الحربي الصهيوني شرقي خان يونس اليوم، لينضم إلى قوافل الشےهداء وإلى القادة والأبطال الشےهداء من القےسام والسےرايا.

ووصفت الجبهےة قيام الاحتلال بهدم الأبراج والبنايات السكنية المدنية على رؤوس أبناء شعبنا الآمنين جريمة حرب كبرى تُعبّر عن إفلاس سياسي وعجز كبير، مؤكدة أن شعبنا وبسواعد مقاتليه وردود المقاومےة النوعية في العمق الصهيوني ما زال يُسجل دروساً ملهمة ستنسج حتماً خيوط النصر وستلحق بهذا العدو المجرم المزيد من الخسائر.

وجددت الجبهےة رفضها من حيث المبدأ لأي حديث عن التهدئة، خاصة مع استمرار العدوان الصهيوني على قطاع غزة والقدس والداخل المحتل والضفة، داعيةً المجتمع الدولي أن يترك سياسة الصمت والكيل بمكيالين ومساواة الجلاد بالضحية وأن يجبر الاحتلال على وقف عدوانه على غزة واستباحاته للمقدسات، وإنهاء قرار تهجير أبناء شعبنا في حي الشيخ جراح.

وأشادت الجبهےة بالعملية البطولية التي نفذها الشےهيد البطل محمد النجار قرب مستوطنة يتسهار جنوب نابلس بالضفة المحتلة، مؤكدةً أن الشےهيد التحم بدمائه الزكية مع شےهداء غزة ومدينة اللد المحتلة، ليُعبّر عن أن إرادة شعبنا واحدة وموحدة في كل ساحات وميادين النضال وعلى امتداد الوطن المحتل من رفح حتى رأس الناقورة ومن البحر حتى النهر.

وختمت الجبهےة بيانها مجددة التأكيد على ضرورة مواصلة تصعيد الانتفاضےة واستمراريتها وتشكيل القيادة الوطنية الموحدة من أجل ذلك على طريق دحر الاحتلال وتحقيق أهداف شعبنا في التحرير والعودة.

*كل عام وأبناء شعبنا بألف خير والسلامة للجميع*
*وإننا حتماً لمنتصرون*

– الجبهےة الشعبيےة لتحريےر فلسطيےن
*قطاع غزة
13/ 5/ 2021

  •  
  •  
  •  
  •