النهج الديمقراطي العمالي يقوم بزيارة تضامنية للفوسفاطيين المعتصمين


قام يومه الجمعة 26 غشت 2022، بعض رفاقنا في النهج الديمقراطي العمالي والجمعية المغربية لحقوق الإنسان بزيارة تضامنية للفوسفاطيين المعتصمين بالمركز السوسيوطبي بالبلاطو بآسفي.

هذا وقد أصدرت الكونفدرالية الديمقراطية للشغل- الإتحاد الإقليمي بأسفي، بيانا تضامنيا جاء فيه:

أسفي في: 25 08 2022

إن الاتحاد الإقليمي للكونفدرالية الديمقراطية للشغل يأسفي، وهو يتابع عن كثب ما يجري في قطاع الفوسفاط من تسيب على العديد من المستويات سواء المرتبطة بصفقات المناولة وظروف العمل لعموم الشغيلة ومستويات التلوث الجوي والبحري والزحف على أكثر من منطقة جنوب المعامل الكيماوية نفسها، أو ما يرتبط بحجم الاستثمارات الإنتاجية الضخمة ذات البعد الإقصائي للمقاريات الإجتماعية لصالح المدينة برمتها من بتيات ومؤسسات استشفائية وثقافية ورياضية وترفيهية، تفاجأ بالإدارة وهي تعود إلى عهود يائدة لمحارية العمل الكونفدرالي بالوحدات الإنتاجية وبالمصالح الوظيفية، ولعل استهداف أخينا مصطفی برديز يعتبر إحدى تجليات في محاولات يائسة لمحاصرة المد الكونفدرالي داخل قطاع الفوسفاط الذي يستوجب أكتر من لجن الاقتحاص والمراقبة وبناء على ما سبق، فإن الاتحاد الإقليمي، ونيابة على عموم الكونفدراليات والكونفدراليين:

• يطالب السلطات المحلية والمصالح المعنية بالتدخل الفوري لوقف مهزلة استهداف الكونفدرالية بفوسفاط أسفي.

• يدعو الإدارة المحلية إلى تحمل مسؤوليتها الكاملة في المعالجة القويمة لملف أخينا مصطفی برديز الكونفدرالي وأحد الأطر الطبية المشهود له بكفاءته المهنية وغيرته الدائمة على مصلحة المؤسسة ومصالح العائلة الفوسفاطية.

• يسائل الإدارة المحلية ومن خلالها الإدارة العامة، عن جدوى مؤسسات التمثيلية المتواجدة بالقطاع وهي مناسبة تطالب من خلالها الإدارة المحلية بفتح حوار نقابي مع مكتبي الناشطين والمتقاعدين حول ملفات مطليية حقيقية.

يدعو جميع القطاعات العمالية الكونفدرالية إلى الرفع من مستويات التضامن مع نقابيي قطاع الفوسفاط بمعتصمهم البطولي بالمركز السوسيوطبي بالبلاطو، وهو الشكل الاحتجاجي المتصاعد نحو صيغ كونفدرالية لحماية حق الإنتساب للكونفدرالية الديمقراطية للشغل.

فلنتعبأ جميعا من أجل إنجاح هذه المحطة النضالية والالتفاف حول نقابتنا العتيدة.

عاشت الشغيلة المغربية عاشت الكونفدرالية الديمقراطية للشغل منظمة مناضلة.

عن الإتحاد الإقليمي