النهج الديمقراطي في زيارة للعاملات ضحايا حادثة السير بالمستشفى اﻻقليمي ببيوكرى

على إثر توصلنا بوقوع حادثة سير قمنا كنهج ديمقراطي بزيارة المستشفى اﻻقليمي المختار السوسي ببيوكرى حيث توصلنا من خلال تصريح العاملات الى المعطيات التالية:

في صباح اليوم الخميس 9 يوليوز 2020 على الساعة 6:00 وقعت حادثة سير على الطريق الرابطة بين مركز ايت اعميرة ودوار تدارت حيث انقلبت بيكوب تقل حوالي 20 عاملة تم نقل الجميع الى قسم المستعجلات بالمستشفى اﻻقليمي ببيوكرى لتلقي العلاج واجراء الفحوصات بالراديو .لحسن الحظ لم تسجل أية وفاة في حين هناك عاملة تم بثر أحد اصابع يدها و من المحتمل ان تكون اصيبت بكسر على دراعها بينما الحاﻻت اﻻخرى اصيبت بجروح و رضوض على مختلف انحاء الجسم والرأس و الوجه اضافة الى الهلع والخوف والبكاء…

وحسب تصريح العامﻻت فإن :

– العامﻻت يشتغلن في إحدى ضيعات المسمى “المحفوظ”
وانهن يجهلن اسم الشركة حيث ينعدم فيها تطبيق قانون الشغل.
– يتم نقلهن بواسطة بيكوب بشكل مكدس في عدد يتراوح بين 20 و30 عاملة.
– ان سائق البيكوب كان في حالة غير طبيعية مما ساهم في وقوع الحادثة اضافة الى العدد الكبير للعاملات.

وتجذر اﻻشارة الى ان نقل العامﻻت والعمال في العديد من الضيعات والشركات يتم في ظروف ﻻ انسانية تحت انظار السلطات الامنية والمحلية مما تكون له انعكاسات اجتماعية و صحية سيئة على وضعية العامﻻت والعمال.

فإلى متى هذا النزيف؟

  •  
  •  
  •  
  •