النهج الديمقراطي بجهة درعة تافيلالت يعبر عن قلقه على الوضع الوبائي ويندد باستخفاف الدولة في التعاطي مع الوضع

بيان للرأي العام
النهج الديمقراطي بجهة درعة تافيلالت يعبر عن قلقه على الوضع الوبائي ويندد باستخفاف الدولة في التعاطي مع الوضع واستمرارسياسة التهميش والهجوم على الجماهير الشعبيةفي ظروف جائحة كورونا ويطالب بإطلاق سراح كل المعتقلين على خلفية احتجاجات الجماهير الشعبية .

النهج الديمقراطي
المجلس الجهوي لجهة درعة-تافيلالت

في اجتماعه عن بعد ليوم الخميس 20 غشت 2020 تدارس النهج الديمقراطي لجهةدرعة تافيلالت مجموعة من القضايا ومن أهمها؛الوضع الوبائي بالجهةومختلف التدابير المتخذة في إطار جائحة كورونا المستجد وقد سجلما يلي:
 تمادي الدولة في استغلال سياق جائحة كورونا لإنزال المزيد من المخططات الطبقية المقننة للهشاشة وعدم الاستقرار في الشغل.
 ازدياد الضغط على مستشفى ملاي علي الشريف الذي تحول إلى  مستشفى جهوي دون تأهيله لذلك وفي غياب مستشفيات اقليمية مؤهلة، مما سيمهد عاجلا لكارثة صحية بجهة درعة تافيلالت.
 عدم  توفر الدولة على أي سيناريوهات واضحة للدخول المدرسي المقبل والذي لاتفصلنا عنه إلا أسابيع معدودة.
 استمرار الإحتقان الإجتماعي بالجهة الشيء الذي أجج مجموعة منالحركات الاحتجاجية  ( الطلبة،المعطلون،الساكنة،العمال…….)
 اعتماد الدولة التعليم عن بعد لإنقاد الموسم المدرسي والجامعي وماخلفه من تكريس للفوارق، خصوصا ما تعانيه جهة درعة تافيلالت من هشاشة في البنيات ومناطق نائية وصعبة.
 غياب جامعة مستقلة بالجهة مما أدى إلى خلل في تدبير مراكز الإمتحان للتعليم الجامعي.
أمام هذا الواقع فإن النهج الديمقراطي لجهة درعة تافيلالت يعلن للرأي العام ما يلي:
 إشادته بنضالات الطبقة العاملة و عموم الجماهير الشعبية عبر ربوع الوطن والتعبير على التضامن المطلق معها.
 تحميله المسؤولية الكاملة للدولة المخزنية فيما آلت إليه الأوضاع الصحية المرتبطة بجائحة كورونا.
 دعمه لكل الأشكال الإحتجاجية بالجهة ومطالبته بإطلاق سراح كل المعتقلين وإسقاط  كل المتابعات على خليفيتها ومنهم الأستاذ محمد امبارك ليعيشي.
 تجديد مطالبته بإنشاء جامعةمستقلة بالجهة.
 تضامنه مع المعركة التي يقودها معطلو بنيتجيت ويدين الإعتقالات التي لحقت مجموعة من المعطلين والداعمين للمعركة والمطالبة بإطلاق سراح كافة المعتقلين.
 مطالبته بالتدخل العاجل لإنقاد الوضع الصحي بجهة درعة تافيلالت عبر مستشفيات ميدانية مجهزة.
 رفضه لأي سيناريو في التعليم يسعى إلى مأسسةالتعليم عن بعد كبديل عن التعليم الحضوري.
 دعوته القوى الحية في اقاليم جهة درعة تافيلالت الى العمل على خوض نضال وحدوي كفاحي من أجل التصدي لكل اشكال الهجوم المخزني على حقوق وكرامة الجماهير الشعبية.
المجلس الجهوي لجهة درعة تافيلالت
21 غشت 2020

  •  
  •  
  •  
  •