الكتابة الجهوية للنهج الديمقراطي بالشرق تتضامن مع معتقلي بني تيجيت ومع نضال عائلاتهم البطولي وفي مقدمته صمود أمهات المعتقلين

بيان للرأي العام
الكتابة الجهوية للنهج الديمقراطي بالشرق تتضامن مع معتقلي بني تيجيت ومع نضال عائلاتهم البطولي وفي مقدمته صمود أمهات المعتقلين، وتثمن كل الخطوات التضامنية الملموسة من مناضلي وساكنة المنطقة ومن كافة القوى الديمقراطية والتقدمية وتستنكر الممارسات السلطوية المستهترة بكافة الحقوق الإنسانية ضد المعتقلين السياسيين المضربين عن الطعام، وتعبر عن استعدادها للمشاركة في كافة الاشكال النضالية لرفع الحصار والتهميش عن المنطقة

تابعت الكتابة الجهوية للنهج الديمقراطي نضالات معطلي منطقة بني تيجيت منذ بدايتها، وما صاحبها من اعتقالات لسبعة مناضلين وهم: محمد الشيغيات، خالد بنعزوزي، رضوان كادي، محمد الهداجي، أيوب الشهبي، محمد الراضي،ع الله السعيدي. وما تلا ذلك من إعلان الإضراب عن الطعام منذ 21 غشت 2020، والمسيرة البطولية والشاقة لمسيرة العائلات وفي مقدمتهم الأمهات وأطفالهن الصغار في أجواء من الصبر والتجلد والمقاومة في ظل ظروف الحرارة المرتفعة والمخاطر المتنوعة .
وما عرفته هذه النضالات من إلتفاف وتضامن من مختلف المكونات الاجتماعية ومناضليها بالمناطق المحيطة، ومن القوى التقدمية والديمقراطية وشرفاء الوطن وشبابه مما يجسد عدالة القضية، والإجماع الشعبي على التنديد والاستنكار للمقاربات القمعية لنضالات المواطنين من أجل حقوقهم وفي مقدمتها الحق في الشغل والتنظيم والكرامة والتنمية الشاملة، ويفضح العجز البنيوي لسياسات النظام اللاشعبية وأي حديث عن التنمية المفترى عليها.
كما يتابع النهج الديمقراطي بقلق كبير استمرار الاعتقالات بجرادة والمتابعات ضد المناضلات والمناضلين بالجهة الشرقية، ووصول الاضرابات عن الطعام لليوم 23 بالنسبة لمعتقلي حراك الريف في سجون جرسيف و سلوان و رأس الماء ولليوم 15 بالنسبة لمعتقلي بني تيجيت في سجن بوعرفة الذين سيمثلون أمام المحاكمة يوم الخميس 10 دجنبر 2020 مجددا.
إن النهج الديمقراطي بالجهة الشرقية إذ يجدد تضامنه مع معتقلي بني تجيت وعائلاتهم فإنه يبلغ للرأي العام ما يلي:
• يرفض استمرار اعتقال ومتابعة هؤلاء المعتقلين، ويطالب بإطلاق سراحهم الفوري والنظر في مطالبهم العادلة والمشروعة؛
• يحيي صمود عائلات المعتقلين وشباب وساكنة المناطق المحيطة على التضامن النضالي الميداني المبدع؛
• يحيي حملة التضامن المحلية والوطنية للقوى التقدمية والديمقراطية ضد التهميش والإقصاء لهذه المناطق ولساكنتها وللمعتقلين، ويدعم قافلة الجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين نحوبني تيجيت وبوعرفة، ويؤكد مشاركته في كل الاشكال النضالية لدعم المعتقلين وللنضال من أجل رفع التهميش والحكرة عن هذه المناطق المقصية؛
• يشجب استمرار الاعتقالات والمتابعات بالمنطقة الشرقية؛
• ينبه إلى خطورة تداعيات الوضعية الصحية للمعتقلين المضربين عن الطعام (معتقلي حراك الريف ومعتقلي بني تيجيت) ويدعو وقف معاناتهم و إلى الاستجابة لمطالبهم؛
• يدعوإلى المزيد من التعبئة والوحدة النضالية لاطلاق سراح جميع المعتقلين السياسيين ومعتقلي الرأي ببلادنا، ومن أجل التغيير الديمقراطي الحقيقي.
الكتابة الجهوية للنهج الديمقراطي
السبت 05 شتنبر 2020

  •  
  •  
  •  
  •