سلطات آسفي ترفض تسلّم الملف القانوني لفرع النهج الديمقراطي


عقدت الكتابة المحلية للنهج الديمقراطي بآسفي بتاريخ 07 مارس 2021، اجتماعا استثنائيا لتدارس موضوع امتناع السلطات المحلية، ممثلة في شخص باشا المدينة، عن تسلّم الملف القانوني الخاص بالتجديد. هذا الامتناع الذي نعتبره منعا للنهج الديمقراطي محليا من ممارسة نشاطه إسوة بمختلف الأحزاب السياسية، وخرقا سافرا لحرية التنظيم.

وأمام هذا الوضع فإن الكتابة المحلية للنهج الديمقراطي بآسفي:

1- تندد بالمنع الذي طالها من طرف باشا المدينة الذي رفضت كتابته الخاصة، وبتعليمات منه، تسلّم الملف القانوني الخاص بتجديد الكتابة المحلية للنهج الديمقراطي بآسفي لثلاث مرات متتالية أيام: 26 و27 يناير 2021 و16 فبراير 2021.

وأمام هذا المنع المتكرر اضطر الفرع إلى تفويض مفوض قضائي للقيام بالمهمة، لكن الكتابة الخاصة لباشا المدينة رفضت تسلّم الملف بمختلف وثائقه للمرة الرابعة، علما ان النهج الديمقراطي بآسفي يتوفر على جميع وصولات الإيداع القانوني منذ تأسيسه.

2- تؤكد على أن رفض باشا المدينة تسلّم الملف القانوني للفرع يشكل خرقا سافرا لحقنا الدستوري المشروع كحزب قانوني، ومسا خطيرا بالقانون المؤطر لمختلف العلاقات الفردية والجماعية داخل المجتمع.

3- تحتفظ بحقها في الرد على هذا الخرق السافر للقانون بكل الوسائل النضالية والقانونية حتى تسليمها وصل إيداعها القانوني دون قيد أو شرط.

النهج الديمقراطي
الكتابة المحلية
آسفي

  •  
  •  
  •  
  •