الحكم بالسجن النافذ لمدة 6 سنوات على الصحافي عمر الراضي


أصدرت هيئة المحكمة في أخر الجلسة يومه الإثنين 19 يوليو 2021، حكمها الباث في ملف الصحافي عمر الراضي والقاضي بالسجن النافذ لمدة 6 سنوات و200 الف درهم كتعويض للطرف المدني.

كما قضت نفس المحكمة في حق الصحافي عماد ستيتو بسنة سجنا 6 اشهر منها موقوفة التنيفذ وغرامة نافذة قدرها 5000،00 درهم وعشرين الف درهم كتعويض للطرف المدني.

وجاء ملخص قرارات الحكم كما يلي:

ملف جنحي بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء
رقم الملف: 577/2624/2021 تاريخ تسجيل الملف: 19/03/2021
نوع الملف الجنايات الإبتدائية الجرائم المالية تلبسي

حكم باث في الموضوع:

صرحت المحكمة علنيا، ابتدائيا وحضوريا:

أولا- في الدعوى العمومية:

I-في الشكل :
1) بتأكيد قرار المحكمة الصادر بتاريخ 29/6/2021.
2) برفض باقي الطلبات والدفوع.
3) بتأكيد قرار المحكمة الصادر بتاريخ 9/7/2021 القاضي بجعل الجلسة سرية.
4) بتأكيد قرار المحكمة الصادر بتاريخ 16/7/2021 والقاضي برفع السرية عن الجلسة.

II-في الموضوع :
أ: بمؤاخذة المتهم عماد استيتو من أجل عدم اشعار السلطات فورا بوقوع جناية ومن أجل الإمساك عمدا عن تقديم مساعدة لشخص في خطر بعد إعادة التكييف.
ب- بمؤاخذة المتهم عمر الراضي من أجل ما نسب اليه

والحكم على:
– عماد استيتو بسنة واحدة حبسا نافذا في حدود ستة أشهر موقوف التنفيذ في الباقي وغرامة نافذة قدرها 5000،00 درهم.

– وعلى المتهم عمر الراضي بست سنوات (6 سنوات) سجنا نافذا مع تحميل المتهمين المصاريف والاكراه البدني في الأدنى.

ثانيا- في الدعوى المدنية التابعة:

1) في الشكل: بقبول الطلب.
2) في الموضوع: الحكم على المتهمين معا بأدائهما تضامنا للمطالبة بالحق المدني تعويضا مبلغه 200.000،00 درهم مع حصر التضامن في حق المتهم عماد استيتو في حدود مبلغ 20.000،00 درهم. وتحميل المتهمين المصاريف والاكراه البدني في الأدنى ورفض ما عدا ذلك.

هذا وقد تم رفع السرية في  الجلستين الأخيرتي لمحاكمة المناضل عمر الراضي التي  تدور أطوارها أمام الغرفة الجنائية الابتدائية الأولى لذى محكمة الاستئناف بالدار البيضاء، مما مكن العديد من الصحافيين والمتضامنين وممثلي بعض الهيآت الحقوقية والسياسية… الحضور لمتابعة آخر فصول المعاناة التراجيدية التي عاشها الصحافي المعتقل وعائلته (دامت 356 يوم حتى الآن)، قبل إسدال الستار.

  •  
  •  
  •  
  •