إضراب وطني يومي 7 و8 يناير ووقفة احتجاجية أمام الموارد البشرية بالرباط

إضراب وطني يومي 7 و8 يناير ووقفة احتجاجية أمام الموارد البشرية بالرباط

التنسيق النقابي للنقابة الوطنية للتعليم CDT والجامعة الوطنية للتعليم FNE التوجه الديمقراطي لأطر التوجيه والتخطيط التربوي يواصل تنفيذ الشطر الأول من البرنامج النضالي التصعيدي ويدعو إلى:
إضراب وطني الثلاثاء والأربعاء 7 و8 يناير 2020 ووقفة احتجاجية ممركزة أمام الموارد البشرية بالرباط الثلاثاء 7 يناير س11 صباحا ومسيرة نحو البرلمان ووقفة امام البرلمان واعتصام محدود أمام مقر الوزارة إلى س18

أمام تمادي الوزارة الوصية في تجاهلها وبدون مبررات منطقية مقبولة لمشروعية الملف المطلبي لأطر هيأة التوجيه والتخطيط التربوي وعدم الإنصات لمشاكلها الموضوعية باعتبارها فاعلا أساسيا في المنظومة التربوية، رغم الاحتجاجات المتواصلة وآخرها المحطة النضالية الناجحة ليوم 11 نونبر 2019 التي تجسدت من خلال الوقفة الاحتجاجية أمام مقر وزارة التربية الوطنية والمسيرتين ذهابا وإيابا بين مقر الوزارة والبرلمان مع الوقفة الاحتجاجية أمام البرلمان ثم الاعتصام أمام مقر الوزارة إلى العاشرة ليلا، يواصل التنسيق النقابي للنقابة الوطنية للتعليم CDT والجامعة الوطنية للتعليم FNE التوجه الديمقراطي لأطر هيأة التوجيه والتخطيط التربوي تنفيذ الشطر الأول من البرنامج التصعيدي لرفع الحيف وفرض المطالب المشروعة للهيأة، ويعلن ما يلي:

1. دعوته الوزارة الوصية إلى فتح حوار جاد ومسؤول حول الملف المطلبي للهيأة كما تضمنته مراسلة التنسيق النقابي للنقابة الوطنية للتعليم CDT والجامعة الوطنية للتعليم FNE التوجه الديمقراطي الصادرة بتاريخ 12 شتنبر 2019؛
2. تأكيده على أن توحيد الإطار (مستشارين ومفتشين) في إطار واحد: مفتش في التوجيه أو مفتش في التخطيط مع وضع إطار مستشار في طور الانقراض هو المدخل الأساس لحل المشاكل التي تتخبط فيها الهيأة؛
3. تضامنه المطلق مع النضالات والاحتجاجات التي تخوضها الشغيلة التعليمية بكل فئاتها مع تأكيده على ضرورة النضال الوحدوي لرفع حيف وعسف الوزارة الوصية؛
4. إضراب وطني الثلاثاء والاربعاء 7 و8 يناير 2020 مع تحويل الوقفات الجهوية التي سبق الإعلان عنها الى وقفة احتجاجية ممركزة أمام مقر مديرية الموارد البشرية لوزارة التربية الوطنية بالرباط الثلاثاء 7 يناير ابتداء من س11 صباحا ومسيرة نحو البرلمان ووقفة امام البرلمان ثم اعتصام محدود امام مقر الوزارة إلى الساعة السادسة مساء.

وعليه فإن التنسيق النقابي للنقابة الوطنية للتعليم CDT والجامعة الوطنية للتعليم FNE التوجه الديمقراطي لأطر هيأة التوجيه والتخطيط التربوي يصر على مواصلة النضال من خلال تنفيذ برنامجه التصعيدي من أجل التصدي لمظاهر الحيف البين وتداعياته السلبية على المسار المهني لهذه الهيأة والمتمثل أساسا في:

1) السطو على حق تغيير الإطار من مستشار إلى مفتش للمستشارين والمستشارات في التوجيه والتخطيط التربوي بعد الترقي للدرجة الأولى لأفواج ما بعد 2004؛
2) حرمان المستشارين والمستشارات في التوجيه والتخطيط التربوي من الدرجة الثانية من الترقية إلى الدرجة الاولى؛
3) عدم مراجعة مرسوم إحداث مركز التوجيه والتخطيط التربوي رقم 2.85.723 والصادر بتاريخ 6 ابريل 1987 بما يسمح لأساتذة التعليم الثانوي الإعدادي من الدرجة الثانية بعد فترة تكوينية لمدة سنتين بالمركز التخرج بإطار مفتش من الدرجة الأولى على غرار مركز تكوين المفتشين؛
4) الاستمرار في الثنائية المفتعلة مستشار /مفتش وعدم توحيد الإطارين في إطار واحد مفتش في التوجيه التربوي أو مفتش في التخطيط التربوي؛
5) تبخيس وتجاهل الوزارة الوصية للأدوار والمهام التأطيرية لأطر التوجيه والتربوي؛
6) تجاهل الأدوار الريادية والاستشرافية لأطر التخطيط التربوي وعدم احترام مهامهم واختصاصاتهم بالمنظومة واختزالها فيما هو تقني؛
7) هزالة التعويضات النظامية الخاصة بأطر التوجيه والتخطيط التربوي وحرمانهم من التعويضات الجزافية (تعويضات عن التنقل لأطر التوجيه التربوي وتعويضات عن الأتعاب والعمل خارج أوقات العمل الرسمية بالنسبة لأطر التخطيط التربوي)؛

كما يدعو التنسيق النقابي للنقابة الوطنية للتعليم CDT والجامعة الوطنية للتعليم FNE التوجه الديمقراطي كافة أطر التوجيه والتخطيط التربوي ومتدربي ومتدربات مركز التوجيه والتخطيط التربوي بالرباط الى التعبئة والاستعداد لخوض كافة المعارك النضالية التي ستقرر في الشطر الثاني من البرنامج النضالي التصعيدي.

ما لا يحقق بالنضال يحقق بمزيد من النضال. عاشت الوحدة النقابية.

النقابة الوطنية للتعليم CDT الجامعة الوطنية للتعليم FNE

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •