كل الإدانة لتطبيع الامارات العربية المتحدة مع الكيان الصهيوني وكل الدعم للشعب الفلسطيني

النهج الديمقراطي

الكتابة الوطنية

بـــــلاغ


كل الإدانة لتطبيع الامارات العربية المتحدة مع الكيان الصهيوني وكل الدعم للشعب الفلسطيني

أخيرا انفضح ما كان معروفا، منذ مدة طويلة، من تواطؤ أنظمة خليجية مع الكيان الصهيوني وولائها التام للامبريالية، بقيادة الولايات المتحدة الامريكية، حيث أقدم نظام الامارات العربية المتحدة، بشكل رسمي، على تطبيع علاقاته، على جميع المستويات، مع الكيان الصهيوني.

إن النهج الديمقراطي، إنطلاقا من مواقفه الثابتة من القضية الفلسطينية التي يعتبرها قضية وطنية:

– يعبر عن إدانته الشديدة لنظام الامارات على هذه الخطوة الخيانية التي تشكل طعنة لقضية الشعب الفلسطيني وشعوب المنطقة قاطبة.

– يعتبر أن الشعب الفلسطيني، الذي واجه العديد من المؤامرات بصمود ومقاومة لا تلين، قادر على التصدي لهذه الخيانة التي سبقتها خيانات أخرى للأنظمة الرجعية العربية.

– يدعو كل القوى المغربية الحية والشعب المغربي إلى تكثيف الدعم للقضية الفلسطينية، وخصوصا من خلال تصعيد النضال ضد التطبيع مع الكيان الصهيوني الاستعماري والاستيطاني والعنصري والمغتصب للأرض والاستئصالي.

– يهيب بكل شعوب المنطقة العربية والمغاربية تقديم كل أشكال الدعم والتضامن مع الشعب الفلسطيني والتصدي للتطبيع مع الكيان الصهيوني.

– يناشد كل شعوب العالم وكل الضمائر الحية نصرة الشعب الفلسطيني في نضاله المشروع من أجل استرجاع أرضه المغتصبة وضد اقتلاعه من وطنه والتصدي للجرائم ضد الانسانية التي يقترفها الكيان الصهيوني.

الرباط، في 14 غشت 2020

  •  
  •  
  •  
  •