بيان النهج الديمقراطي إثر سحق عاملة بشتوكة آيت بها


النهج الديمــقراطي
فرع اشتوكة أيت باها

بـــيـــــــان

تابع الرأي العام المحلي باشتوكة ايت باها ومعه الرأي العام الوطني زوال يومه الإتنين 08 فبراير 2021 الحادث المأساوي الذي اهتزت له محطة التلفيف لتعاونية كوماپريم بجماعة انشادن الذي راحت ضحيته الفقيدة ربيعة أ.ز عاملة في عقدها الخامس بعد أن سحبتها ماكينة تستعمل في تصنيف وتعليب الخضر والفواكه اثناء قيامها بالتنظيف وجمع المتلاشيات من أرضية المحطة خلال فترة تناول العمال والعاملات لوجبة الغداء، وهذا ما يؤكد بالملموس غياب وسائل الصحة والسلامة بمحطات التلفيف وبالضيعات الفلاحية وبأغلب أماكن استغلال الطبقة العاملة، تنضاف هذه الفاجعة إلى فاجعة طنجة والتي راح ضحيتها حوالي 28 عامل وعاملة اضافة الى استمرار حوادث نقل العمال ومأساة اﻻمراض المهنية..

وأمام هذا الوضع المأساوي الذي تعيشه الطبقة العاملة فإننا في الكتابة المحلية للنهج الديمقراطي باشتوكة ايت بها ونحن نعيش ونتابع هذه الفواجع باستمرارالى جانب الطبقة العاملة نعلن للرأي العام مايلي:

• نتقدم بأحر التعازي والمواساة لعائلة الفقيدة ولكافة عمال وعاملات تعاونية كوماپريم كما نتقدم بتعازينا لعائلات شهيدات وشهداء لقمة العيش بطنجة.

• ندين بشدة أوضاع الاستغلال المزرية التي تعيشها الطبقة العاملة سواء في القطاع الزراعي أو غيره من القطاعات.

• نحمل المسؤولية للسلطات الوصية على مراقبة الشغل والتي تغض الطرف عن خروقات الباطرونا الاستغلالية.

• نطالب بفتح تحقيق في الحادث ومتابعة كل المتورطين فيه مادامت الضحية لفظت أنفاسها في غياب أي منقد لها.

• نطالب بفرض احترام شروط الصحة والسلامة في محطات التلفيف والضيعات الفلاحية وفي كافة وحدات الانتاج.

• ندعو كل القوى السياسية التقدمية والحية وكل النقابات والجمعيات الحقوقية إلى فضح ما تتعرض له الطبقة العاملة من استغلال وممارسة كل الاشكال النضالية لوقف نزيف الاستغلال.

• ندعو العاملات والعمال إلى رص صفوفهم للدفاع عن حقوقهم المشروعة والمساهمة في بناء حزب الطبقة العاملة وعموم الكادحين.

عن الكتابة المحلية للنهج الديمقراطي
اشتوكة ايت بها

  •  
  •  
  •  
  •