على الدولة تحمل كامل مسؤولياتها في التصدي لأعباء الجائحة


بيان

الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي:

– تطالب بتحمل الدولة لكامل مسؤولياتها في التصدي لأعباء جائحة كورونا على المواطنين/ات خاصة منهم العمال والفلاحين وسائر الكادحين والمهمشين وبإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين. وذلك بما لا يمس بكرامة الجميع.
– تحيي مقاومة الشعب الفلسطيني البطل وتدعو لتخليد الذكرى 44 المجيدة ليوم الأرض (30مارس) ومواصلة النضال ضد الاستعمار الصهيوني.
– تدعو إلى التعبئة من أجل رفع الحصار الامبريالي الإجرامي المفروض على الشعوب: في فلسطين، اليمن، إيران، كوريا الشمالية، فينزويلا، كوبا ونيكراكوا…

يصارع العالم قوة اجتياح الوباء الخطير العابر للقارات (كورونا فيروس) وهو يحصد الآلاف من الضحايا في الأرواح، ويكبد خسائر بالغة للاقتصاد العالمي المحكوم بهيمنة النظام الرأسمالي الامبريالي أصل الاستغلال والنهب والأزمات والحروب والإرهاب وتدمير البيئة والأوبئة، وسائر المآسي التي تعيشها شعوب العالم.

إن الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي، إذ تشارك شعوب العالم عامة، والشعب المغربي خاصة، كامل معاناة طوارئ الحجر الصحي في هذه الظرفية العصيبة، تعلن ما يلي:

1- تشيد بانبعاث التضامن الشعبي بين المغاربة في مواجهة تداعيات الحجر الصحي وتدعو إلى تعميقه خاصة وسط الطبقة العاملة وعموم كادحي شعبنا.

2- تدين السياسات الطبقية للنظام المخزني التي حولت لجنة اليقظة الاقتصادية الى أداة في يد المخزن والباطرونا في غياب أي تمثيلية لممثلي العمال والأجراء والكادحين وفي غياب ضمانات الشفافية والرقابة الشعبية على المال العام.

3- تدين كل التجاوزات القمعية الحاطة من كرامة المواطنات والمواطنين في بلادنا وانفراد المخزن بتدابير الحجر الصحي بعقلية ومسلكيات سلطوية.وتطالب بتقوية وتعميم الحملات التحسيسية للتوعية والإقناع بواجب انجاح الحجر الصحي.

4- تثمن عاليا تضحيات الأطباء والممرضين وسائر العاملين بالمستشفيات في شروط صعبة. كما تشجب سياسة الحكومة الرجعية في عصفها بحقوق الموظفين ومستخدمي القطاع العمومي والتي تجسدت بالخصوص في المذكرة المشؤومة لرئيس الحكومة الصادرة في 25 مارس الأخير والقاضية بحرمانهم من الترقية وتوقيف التوظيف.

5- تعتبر أن الدولة هي المسؤولة عن توفير كل حاجيات المغاربة دون حيف أو إقصاء، وتطالب بفرض الضريبة على الثروة واسترجاع الاموال المنهوبة والتوقف عن تسديد الدين الخارجي، وتعبئة الأموال الكافية لصحة المغاربة وضمان قوتهم اليومي على طول أيام الحجر الصحي.وفي هذا الإطار، تطالب الكتابة الوطنية بالحفاظ على أجورعاملات وعمال القطاع الخاص كاملة طيلة مدة التوقف عن العمل بسبب الحجر الصحي.

6- تنبه من جديد لمخاطر الجفاف بالنسبة للفلاحين الكادحين وبالنسبة للإنتاج الفلاحي لهذه السنة ولتوفر ماء الري والشرب، مطالبة بتحمل الدولة لكامل مسؤولياتها لتجاوز هذه الأوضاع المأساوية الناتجة عن تزامن الجفاف مع جائحة الوباء.

7- تطالب بتسخير كل الإمكانيات المالية واللوجستيكية للقطاع الخاص والجيش لخدمة مواجهة خطر انتشار الفيروس، بدءا بتوفير شروط القيام بالتحليلات الاختبارية لأكبر عدد ممكن وبشكل استباقي.
8-تطالب بوضع كل العيادات والمختبرات والأطقم الطبية للقطاع الخاص رهن اشارة حاجيات المغاربة في الحماية من الوباء.

9- تطالب بالسراح الفوري لكافة المعتقلين السياسيين وفي مقدمتهم معتقلي حراك الريف. كما تدعو الى اطلاق سراح المعتقلين على خلفية الحجر الصحي، وفئات أخرى من السجناء والسجينات استجابة “للعريضة الوطنية من أجل إطلاق كافة المعتقلين السياسيين ومعتقلي الرأي والحراكات الاجتماعية والتخفيض من اكتظاظ السجون”.

10- تطالب الدولة المغربية باتخاذ كل الإجراءات والضمانات الكافية لوصول المغاربة المحاصرين خارج البلاد إلى ذويهم، وتحمل السلطات القائمة بشؤونهم كامل المسؤولية في استهتارها بقضايا المهاجرين المغاربة.كما تطالب بضمان الحق في الحياة والسلامة الصحية للمهاجرين/ت الأفارقة الذين يعبرون المغرب من جنوب الصحراء.

11- تهيب الكتابة الوطنية بكل التنظيمات المناضلة وخاصة في الجبهة الاجتماعية لمواصلة النضال الوحدوي ضد الاستبداد المخزني ومن أجل صيانة كرامة الشعب المغربي وحمايته من الوباء ومن تعميم الهشاشة والاقصاء الاجتماعي.

12- تحيي نضال الشعب الفلسطيني البطل بمناسبة الذكرى 44المجيدة ليوم الأرض(30 مارس)، مؤكدة على حقه في تحرير أرضه و إقامة دولته الديمقراطية المستقلة على كامل التراب الفلسطيني وعاصمتها القدس وعودة اللاجئينكما تدعو كل القوى الديمقراطية والمناهضة للظلم وكل الضمائر الحية إلى الضغط بقوة على الكيان الصهيوني لتمكين غزة المحاصرة من كل الوسائل لمواجهة الوباء.واطلاق سراح أسرى المقاومة الفلسطينية في السجون الصهيونية.

13- تطالب برفع الحصار الأمبريالي الرجعي الذي يضاعف الكوارث الانسانية وتدمير صحة الشعوب في كل من اليمن، إيران، كوريا الشمالية، كوبا، فنزويلا وفي نيكاركوا…مع حرمانها من ثرواتها وحقها في تقرير المصير بما يخدم البشرية والسلام في العالم.

14- تعبر عن استمرار النهج الديمقراطي في النضال الى جانب كل التنظيمات الماركسية واليسارية الديمقراطية في العالم في جبهات مناهضة الأمبريالية والنظام الرأسمالي أصل كل الكوارث والأزمات التي تدمر الإنسان، تجفف منابع ثرواته وتهدم محيطه البيئي.

الكتابة الوطنية
الرباط في 29/03/2020


  •  
  •  
  •  
  •