شركة “أمانور” تجوع أسر العمال المضربين في زمن كورونا


 

وجه المكتب النقابي لشركة “أمانور” المنضوي تحت لواء الإتحاد المغربي للشغل رسالة تذكيرية إلى والي جهة طنجة-تطوان الحسيمة يوم 07 ماي الجاري، حول الوضعية المأساوية لـعمال “أمانور” المضربين لما يقارب الأربعة أشهر يكل من طنجة والرباط وتطوان. أمام لامبالاة وعدم تجاوب إدارة الشركة مع المطالب العادلة والمشروعة للعمال، بل والأدهى من ذلك العمل على الإنتقام من العمال ومن عائلاتهم وذلك بتجويعهم وعدم التصريح بهم لدى الصندوق الوطني للضمان الإجتماعي وحرمانهم من الإستفادة من صندوق الدعم ضد جائحة كوفيد-19.

وفيما يلي النص الكامل للرسالة :


  • طنجة في07 ماي 2020

السيد والي جهة طنجة-تطوان- الحسيمة
الموضوع : تذكير حول وضعية عمال أمانور المضربين

تحية طيبة وبعد؛

علاقة بالموضوع المشار إليه أعلاه، نتشرف نحن عمال ومستخدمو وأطر شركة أمانور، المنتمون لنقابة الاتحاد المغربي للشغل، أن نتوجه لسيادتكم بهذه الرسالة التذكيرية للتأكيد على الوضعية المأساوية التي نعيشها والتي تتعمق يوما بعد اخر، إذ قارب الإضراب الذي نخوضه الأربعة أشهر بكل من طنجة والرباط وتطوان.

ورغم كل النداءات والرسائل والآلام والمعاناة، لم نتلق الأجوبة والحلول الكفيلة بالتخفيف من معاناتنا، خصوصا في هذه الظرفية العصيبة التي تمر منها بلادنا، ولتعلموا سيادتكم أننا أجلنا كل خطواتنا التصعيدية ضد إدارة شركة أمانور، التي كانت ولازالت السبب المباشر في معاناتنا، وجمدنا كل البرامج النضالية استجابة لنداء وقرار الحجر الصحي الذي اتخذنه السلطات المعنية لمحاربة فيروس كوفيد-19.

ويبدو أننا أصبحنا بين مطرقة الظروف القاسية الناجمة عن تفشي فيروس كوفيد-19 وسندان مخطط الجوع والتجويع في حقنا وحق أسرنا، وهو المخطط التي تحاول من خلاله الإدارة تركيعنا وثنينا عن خوض المعركة من اجل مطالبنا العادلة والمشروعة، خصوصا أنها لم تبدي أي تجاوب يذكر فيما يخص ملفنا المطلبي، ولم تقدم أي توضيح حول سبب عدم التصريح بالعمال لدى الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي للاستفادة من صندوق الدعم ضد جائحة كوفيد، كما أننا لم نتلق أي رد أو توضيح جدي وملموس من طرف المفتشية الجهوية للشغل، وهي الجهة المسؤولية بشكل رسمي عن الوقوف ضد كل ما يهدد الاستقرار المهني والاجتماعي للأجراء.

وبناء على ذلك ناشدناكم في الرسالة الأولى المؤرخة بتاريخ 15 أبريل 2020، ونجدد مناشدتكم في هذه الرسالة من أجل التدخل لإيجاد الحلول لملفنا الذي أكد كل من سهر على حواراتنا مع الإدارة على مشروعيته وعدالة مطالبنا. كما نجدد التأكيد مرة أخرى على حقنا في الاستفادة من صندوق الدعم لمواجهة آثار جائحة covid-19، ولا يجب أن يطال الاهمال أو النسيان أو التماطل هذه النقطة الملحة وكل نقاط ملفنا المطلبي.

وبهذه الرسالة التدكيرية نحيطكم علما عن عزمنا خوض كل الأشكال النضالية لصون كرامتنا وكرامة عائلاتنا التي تحاول إدارة الشركة الدوس عليها وتمريغها في التراب متجاوزة بذلك كل الإعراف والقوانين المتعارف عليها، لا وبل متحدية ما تنص عليه مدونة الشغل بعد إقدامها على طرد وتشريد العمال والمسؤولين النقابيين بدون وجه حق لدى نناشدكم من اجل التدخل لوضع حد معاناتنا في هذه الشروط الاستثناءية.
وفي الأخير تقبلوا سيادتكم فائق تقديرنا واحترامنا
نسخ موجهة للسادة:

– السيد المدير الجهوي للشغل بطنجة أصيلة
– السيد المدير التنفيذي لفيوليا المغرب
– السيد الأمين العام للاتحاد المغربي للشغل
– السيد الكاتب الجهوي للاتحاد المغربي للشغل بطنجة

المكتب النقابي لشركة أمانور

شركة “أمانور” تجوع أسر العمال المضربين في زمن كورونا

  •  
  •  
  •  
  •