النهج الديمقراطي يهنئ المعتقلين المفرج عنهم وعائلاتهم ويدين اعتقال عمر الراضي

بلاغ تهنئة

تلقت الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي خبر إطلاق سراح بعض من معتقلي حراك الريف. وبهده المناسبة تتقدم بأحر التهاني للمعتقلين المفرج عنهم ولعائلاتهم، معتبرة أن معانقتهم للحرية ومعانقة عائلاتهم هي بفضل صمودهم البطولي، وهو انتصار لكل القوى الديمقراطية والحية وكل الشرفاء الأحرار ولهيأة الدفاع وكل عائلات المعتقلين السياسيين الذين واجهوا وبصمود عال آلة القمع والاستبداد.

كما تهنئ الصحفي حميد المهداوي بإطلاق سراحه بعد قضائه لثلاث سنوات جائرة، عقابا له على مواقفه المناهضة للفساد والاستبداد.

تعتبر الكتابة الوطنية أن هذا الانتصار سيظل جزئيا وغيرمكتمل ما لم يتم الإفراج عن باقي معتقلي حراك الريف وكل المعتقلين السياسيين القابعين في سجون الذل والعار.

في نفس الوقت تشجب وتدين قرار الاعتقال الذي اتخذته النيابة العامة في حق الصحفي عمر الراضي والذي هو ليس إلا محاولة لإخراس الأفواه الحرة الرافضة للتطويع والاذعان والمتشبثة باستقلالية الرأي الحر.

الكتابة الوطنية
29 يوليوز 2020


  •  
  •  
  •  
  •