النهج الديمقراطي بالشرق يستنكر الأحكام الصادرة في حق معتقلي بني تيجيت

بيان للرأي العام


الكتابة الجهوية للنهج الديمقراطي بالشرق تستنكر الأحكام الصادرة في حق معتقلي بني تيجيت وتعتبر أن الاعتقال والمحاكمة بسبب النضال من أجل مطالب إجتماعية يدل على الامعان في تكريس السياسات الطبقية اللاشعبية ضد الفقراء والمناطق المقصية.

تلقت الكتابة الجهوية للنهج الديمقراطي الأحكام الابتدائية الصادرة في حق معتقلي بني تيجيت يوم الخميس 10 شتنبر 2020 ببوعرفة باستنكار كبير نظرا للطبيعة السياسية للمحاكمة الهادفة إلى إسكات الأصوات المناضلة من أجل الحقوق الاجتماعية ، و هي إذ تعبر عن رفضها لهذه الاحكام الجائرة و القاسية تسجل ما يلي :

• استنكارها الاحكام الجائرة و القاسية في حق معتقلي النضال ضد البطالة و التفقير ببني تيجيت و مطالبتها بالإنصاف لهم .

• إدانتها للسياسات المتبعة من طرف النظام المخزني و حكومته الرجعية و التي تجرم النضال إجتماعي و تعتمد القمع و التسلط و الاقصاء و التهميش بدل التجاوب مع التطلعات الشعبية بالمنطقة و مع الحقوق المشروعة و العادلة لجماهير العمال و الفقراء و العاطلين .

• إعتزازها بالتضامن و الاحتضان الشعبي الوحدوي الذي تجسد في العديد من المبادرات الشجاعة و الايجابية في مقدمتها صمود العائلات و دعم القوى التقدمية و الديمقراطية و كل الاحرار عبر قوافل تضامنية و أشكال الدعم الجماهيري المتنوع ، و مؤازرة نخبة من المحامين المدافعين عن حقوق الانسان من مختلف المدن ، و كان آخرها القافلة المنظمة من طرف الجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين و القوى التقدمية يومي 09 و 10 شتنبر 2020 .

الكتابة الجهوية للنهج الديمقراطي
الأحد 13 شتنبر 2020

  •  
  •  
  •  
  •