بيان الجمع العام لفرع النهج الديمقراطي بالجديدة والنواحي


النهج الديمقراطي بالجديدة والنواحي

الجمع العام للفرع


بيان إلى الرأي العام
كل الإدانة للهجوم الرأسمالي المخزني المتوحش ولنتعبأ جميعا من اجل بناء حزب الطبقة العاملة وعموم الكادحين/ات

انعقد الجمع العام العادي لفرع النهج الديمقراطي بالجديدة والنواحي عن بعد بتاريخ 25 ابريل 2021 تحت شعار “كل الإدانة للهجوم الرأسمالي المخزني المتوحش ولنتعبأ جميعا من اجل بناء حزب الطبقة العاملة وعموم الكادحين/ات”. وقد تداول في أشغاله القضايا التنظيمية والسياسية ومستجدات الأوضاع وطنيا ومحليا مستحضرا استعدادات الطبقة العاملة وقواها المناضلة لتخليد عيدها الاممي فاتح ماي. ووقف بشكل خاص على ما يلي:

*وطنيا:

– الانعكاسات الكارثية للهجوم الرأسمالي المتوحش على أوضاع الطبقة العاملة والجماهير الشعبية والتي تعمقت مع جائحة كورونا وفرض حالة الطوارئ الصحية حيث تفاقمت البطالة والفقر والهشاشة الاجتماعية نتيجة التسريحات الجماعية للعمال/ات وفقدان ملايين المواطنين/ات لموارد رزقهم في المدن والبوادي الشيء الذي يعمق مظاهر البؤس الاجتماعي.

– تغول الدولة البوليسية المخزنية بتشديد هجومها القمعي الممنهج على الحركات الاحتجاجية من قمع العمال/ات والأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد وباقي فئات الأساتذة الأطر الصحية المعطلين ضحايا مافيا العقار… واعتقالات ومحاكمات صورية انتقامية للمناضلين والصحفيين ونشطاء التواصل الاجتماعي في إطار سياسة تكميم الأفواه وإسكات الأصوات المناضلة والحرة.

– تزايد مظاهر التغلغل والاختراق الصهوني لبلادنا في جميع المجالات السياسية والاقتصادية والتربوية والفنية والرياضية وغيرها بعد توقيع النظام المخزني لاتفاقية التطبيع الخيانية.

*محليا:

– تزايد تردي الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية بإقليمي الجديدة وسيدي بنور بسبب إقدام العديد من الشركات وخاصة شركات الوساطة والمناولة بالجرف الأصفر والحي الصناعي على التسريح الكلي أو الجزئي للعمال/ات وتخفيض الأجور̜ وتضرر الفلاحين الصغار ومختلف الفئات الكادحة من إجراءات حالة الطوارئ الصحية والحجر الليلي خلال شهر رمضان كعمال المقاهي والمطاعم̜ وارتفاع أسعار المواد الاستهلاكية وفواتير الماء والكهرباء واثمنة الكراء والعقار بسبب المضاربات العقارية الشيء الذي وسع من دائرة الفقر والبطالة والبؤس والحرمان بشكل رهيب لن تحجبه حملات القفة المخزنية المهينة لكرامة الإنسان.

– قيام السلطة المخزنية بمحاولة منع وقمع الوقفة الاحتجاجية التي نظمتها الجبهة المغربية لدعم فلسطين وضد التطبيع بمناسبة يوم الأرض بتاريخ 30 مارس 2021 وممارسة التعسفات والتضييق على حريات المواطنين/ات بدعوى خرق حالة الطوارئ الصحية.

-استفحال تردي البنيات والتجهيزات الأساسية من طرق وقنوات الصرف الصحي…̜ وتراكم الازبال والنفايات وخاصة في مدينة الجديدة، وتدهور المجال الأخضر بسبب اجتثاث الغابة والتوسع العمراني وخاصة بجماعة الحوزية، وتدهور الحياة البحرية بسواحل الجديدة والجرف الأصفر من جراء التلوث الناتج عن للمركب الكيماوي للفوسفاط وتصريف المياه العادمة للجديدة في البحر.

– تفاقم أزمة الخدمات الاجتماعية بصفة عامة والصحية بصفة خاصة. وابرز نموذج ما يعرفه المستشفى الإقليمي بالجديدة من نقص كبيرفي التجهيزات والأطر الطبية والصحية وسوء المعاملة والاستقبال مما يعمق معاناة المواطنين/ات.

وبناء على ما سبق فان الجمع العام :

– يحيي الطبقة العاملة بمناسبة عيدها الأممي فاتح ماي ويؤكد أن لا سبيل لتحررها من الاستغلال الرأسمالي إلا ببناء حزبها السياسي المستقل.

– يعلن تضامنه مع نضالات الطبقة العاملة ضد هجوم الباطرونا الرأسمالية المتوحشة ومنها نضالات عمال النظافة بشركة “ارما” بالجديدة وعمال الوساطة لدى المكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي بسيدي بنور وعمال شركة ستايب STAIP بالجرف الأصفر المطرودين من العمل.

كما يعلن تضامنه مع نضالات كافة فئات الجماهير الشعبية من الأساتذة المفروض عليهم التعاقد والأطر الصحية والمعطلين وضحايا مافيا العقار والفلاحين الفقراء…

– يدين بشدة الهجوم القمعي المخزني على الحريات العامة والحركات الشعبية الاحتجاجية في مختلف مناطق البلاد.

– يعلن تضامنه مع المعتقلين السياسيين ومنهم الصحافيين سليمان الريسوني وعمر الراضي المضربين عن الطعام ويطالب بإطلاق سراحهم فورا.

– يندد بالتطبيع المخزني مع الكيان الصهيوني ويدعو جميع القوى المناضلة وعموم المواطنين/ات بمواجهة كافة أشكال التطبيع.وينوه بتشكيل الجبهة المغربية لدعم فلسطين وضد التطبيع بالجديدة.

– يستنكر تدهور الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية والبيئية بإقليمي الجديدة وسيدي بنور̜واستشراء مظاهر الفساد والرشوة والزبونية والمضاربات في تدبير الشأن المحلي.

– يعلن تضامنه مع الرفيق مراد بنكيدة عضو الفرع والكاتب المحلي لشبيبة النهج الديمقراطي ضد القرار التعسفي الصادر ضده من طرف مجلس كلية الآداب والعلوم الإنسانية بجامعة شعيب الدكالي بالجديدة والقاضي بحرمانه من اجتياز امتحانات الدورة الثانية ونتائج امتحانات الدورة الأولى من الموسم الجامعي الحالي.

– يدعو القوى الديمقراطية والحية إلى تعزيز النضال الوحدوي للتصدي للسياسة التفقيرية والقمعية المخزنية دفاعا عن حقوق ومكتسبات الجماهير الشعبية.

– يجدد تأكيد مناضلات ومناضلي النهج الديمقراطي بالجديدة والنواحي على المشاركة القوية في إنجاح سيرورة الإعداد للإعلان عن بناء حزب الطبقة العاملة وعموم الكادحين/ات

  •  
  •  
  •  
  •