النهج الديمقراطي بوجدة يندد بالطرد التعسفي والتسريح الجماعي للعاملات والعمال


النهج الديمقراطي
فرع وجدة

بيان

النهج الديمقراطي يندد بالطرد التعسفي في حق حراس الأمن الخاص وعاملات وعمال نقل المرضى والنظافة بمستشفى الفارابي بوجدة

على إثر التسريح الجماعي المفاجئ في حق (30 من حراس الأمن الخاص و”03 عاملات وعامل” نقل المرضى و05 عاملات النظافة)، يوم فاتح يناير 2022 بمستشفى الفارابي بوجدة، دون سابق إنذار ودون مراعاة أوضاعهم الاجتماعية والاقتصادية، مما دفع عدد منهم الدخول في اعتصام مفتوح ابتداء من منتصف ليلة الجمعة 31 دجنبر 2021.

وعليه فإننا في الكتابة المحلي للنهج الديمقراطي بوجدة نعلن للرأي العام ما يلي:

– تضامننا المبدئي واللامشروط مع حراس الأمن الخاص وعمال/ات نقل المرضى والنظافة بمستشفى الفارابي بوجدة.

– إدانتنا الشديدة لهذا الهجوم الرأسمالي لهذا الطرد التعسفي في حقهم، وتشريد أسرهم دون مراعاة وضعيتهم الاجتماعية والاقتصادية.

– مطالبتنا للسلطات المختصة، بالعمل على تطبيق القانون، خاصة مدونة الشغل (على علتها) لما فيه مصلحة المطرودين .,وتحميل مسؤولية ما وصلت إليه الأمور للجهات الوصية من سلطات محلية ومندوبيات الشغل والصحة.

– وقوفنا إلى جانب العمال المطرودين؛ ضد تشريدهم، تماشيا مع مواقف النهج الديمقراطي، ومبادئه كحليف للطبقة العاملة، في صراعها ضد الإستغلال والإضطهاد.

– دعوتنا لجميع الهيآت الديمقراطية السياسية والحقوقية والنقابية المناضلة إلى توحيد نضالاتها دفاعا عن مكتسبات وحقوق الطبقة العاملة، بما في ذلك نضالات العمال/ات غير المنقبين/ات.

وجدة بتاريخ : 10 يناير 2022
الكتابة المحلية