عمال شركة امانور يسطرون برنامجهم النضالي انطلاقا من يوم الثلاثاء 2 يونيو


وقفة احتجاجية لعمال
شركة “أمانور” بطنجة


بيان نقابة عمال شركة امانور الى الراي العام الوطني والدولي يسطرون فيه برنامجهم النضالي انطلاقا من يوم الثلاثاء 2 يونيو المقبل بوقفة احتجاجية امام ولاية طنجة، ثم يوم الخميس 4 من نفس الشهر امام مفتشية الشغل…
كل الدعم والتضامن مع نضال عمال الشركة الاستعمارية “امانور” وصمودهم ومعركتهم في شهرها الخامس!

الاتحاد المغربي للشغل
نقابة أمنور -طنجة

  • طنجة في: 30 ماي 2020

في إطار المعركة البطولية والاعتصام المفتوح، في شهره الخامس الذي يخوضه عمال واطر شركة أمنور التابعة لمجموعة فيوليا بكل من الرباط طنجة وتطوان، وفي ظل استمرار المعاناة اليومية للعمال دون بوادر حقيقية لحل الملف، خصوصا بعد المراسلتين الموجهتين للجهات الوصية وعدم تلقينا أي جواب أو تفاعل بخصوصهما، عقد المكتب النقابي جمعا عاما استثناءيا بطنجة بمشاركة مناضلي الرباط وتطوان، عبر الاتصال المباشر عن طريق تقنية الفيديو، تدارس خلاله الجميع بشكل جدي ومسؤول تطورات المعركة النضالية وأفاق النضال من أجل تحقيق المطالب العادلة والمشروعة.

وفي ظل التجاهل والتهميش الذي لازالت تقابل به قضية العمال وغياب أي تدخل من طرف السلطات الوصية لإيجاد حل للملف وكذا تواطؤ البعض خدمة للباطرونا بد إقرارهم يخرقها القانون المغربي والدولي الخاص بالعمل، وبعد إقدام إدارة الشركة على استقدام شركات وعمال المناولة للقيام بالأشغال كبديل للعمال المعتصمين، وكذا عدم التصريح بهؤلاء لدى صندوق لضمان الاجتماعي وبالتالي حرمانهم من تعويضات صندوق کوفيد 19، وهذا الحرمان يجري أمام مسمع العالم وليس مؤسسات الدولة وفقط، وعدم تحريك الساكن بحيل على الموافقة على تجويع العمال وتوفير شروط تركيعهم، ومن جانب أخر المحاولات البئيسة للإدارة وزبانيتها لاستمالة وشراء ذمم العمال واستغلال ظروفهم المادية، والتي تعتبرها جريمة أخلاقية لا يمكن نسيانها أو غض النظر عنها، وهو خير دليل على العقلية المتعفنة التي تدار بها الأمور داخل الشركة.

أمام كل هذه التطورات، وبعد أن فطن العمال لكل المحاولات لتمديد معاناتهم وكسب الوقت للانقضاض على المعركة البطولية. قرر الجمع العام العالي بالإجماع تسطير برنامجا نضاليا كما يلي:

– تنظيم وقفة يوم الثلاثاء 2 يونيو 2020 أمام ولاية طنجة تطوان الحسيمة: تنظيم وقفة يوم الخميس 4 يونيو أمام المفتشية الجهوية للشغل.

– أشكال نضالية أخرى تصعيدية سيعلن عنها في حينها.

وفي الأخير نعلن للرأي العام ما يلي:

– اعتبارنا مطلب إرجاع كل المطرودين خط أحمر لا يقبل التفاوض أو المساومة.

– استمرارنا في النضال واستعدائنا الكامل للتضحية حتى تحقيق مطالبنا العادلة والمشروعة الضامنة لكرامة العمال كافة.

– دعوة المؤسسات الوصية على القطاع لتحمل مسؤوليتها في صون حقوق وكرامة العمال.

– تحيي عاليا كل الأطر والعمال الشرفاء على صمودهم واستماتتهم في النضال.

– تحيي كل المناضلين الشرفاء المتضامنين بدون قید أو شرط مع عمال أمنور كما لا يفوتنا أن نحيي بحرارة المكاتب النقابية المناضلة التي وقفت وتقف بروح النضال والتضامن مع معركتنا النضالية.

عاشت نضالات الطبقة العاملة
عاش الاتحاد المغربي للشغل

  •  
  •  
  •  
  •