الجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي تندد بقمع عمال كوباك جودة المضربين عن الطعام


بــــلاغ
التندید بالقمع الذي یتعرض له النقابیین المطرودین من تعاونیة كوباك المضرین عن الطعام

یتابع الفرع الجھوي للجامعة الوطنیة للقطاع الفلاحي بسوس ماسة المنضوي تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل بقلق شدید أوضاع النقابیین المطرودین من التعاونیة الفلاحیة كوباك Copag (منتجة حلیب الجودة). خاصة بعد دخولھم في إضراب عن الطعام بسبب تعنت مسؤولي تعاونیة كوباك وإصرارھا على إغلاق باب الحوار والاعتراف بالحق النقابي.

كما يندد الفرع الجھوي بالتعسفات والھجوم الممنھج الذي یتعرض له النقابیون المعتصمون أمام التعاونیة بأیت إعزة – إقلیم تارودانت من طرف جمیع أجھزة القمع بالإقلیم. مما أدى إلى الاغماء على أحد المضربین عن الطعام یوم الأربعاء 30 نونبر ونقله إلى المستشفى في وضعیة حرجة.

إن الفرع الجھوي للجامعة الوطنیة للقطاع الفلاحي بسوس ماسة یعبر عن:

– تضامنه اللامشروط مع النقابیین المنخرطین في الإتحاد المغربي للشغل بتعاونیة كوباك.

– یدين كل أشكال القمع الذي یتعرض له النقابیین المطرودین بسبب ممارستھم لحقھم الدستوري في تأسیس مكتب نقابي وفقا لمقتضیات مدونة الشغل.

– یستنكر غیاب السلطات الشغلیة للتدخل لتطبیق قانون الشغل بھذه التعاونیة.

– یحمل السلطات العمومیة بإقلیم تارودانت والمجلس الإداري لتعاونیة كوباك عن استھتارھم بارواح النقابیین المعتصمین والمضربین عن الطعام.

– یدعو كافة الھیئات الحقوقیة والنقابیة إلى المساندة لنضالات النقابیین بتعاونیة كوباك.

وفي الأخیر یتضامن الفرع الجھوي مع نضالات كافة المقھورین على المستوى الجھوي (صوفیا سود – سودافي…) والوطني ویدعو الطبقة العاملة إلى الاستعداد لحمایة مكتسباتھم القانونیة والاجتماعیة في ظل الھجوم الشرس للحكومة والباطرونا الجشعة.

عاشت الطبقة العاملة صامدة ومناضلة

أكادیر 1 دجنبر 2022