بلاغ الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي يوم الأحد 12 أبريل 2020


بلاغ
– تجديد المطالبة بإطلاق السراح الفوري للمعتقلين السياسيين
– دعوة كافة التنظيمات المناضلة لإحياء ذكرى فاتح ماي
– المطالبة باتخاذ كافة التدابير لمواجهة كارثة الجفاف

في ظل الأوضاع الاستثنائية التي تعيشها البلاد، اجتمعت الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي يوم الأحد 12 أبريل 2020 باستخدام إحدى تقنيات التواصل لاستمرار التزام أعضائها وعضواتها بالحجز الصحي الحالي لتجاوز الجائحة التي سببها فيروس كورونا، وقد تداولت في عدد من القضايا وخصوصا منها تلك المرتبطة بالظرفية الحالية وقررت إصدار البلاغ التالي:

– تثمن البيان الذي أصدرته الجبهة الاجتماعية مع الدعوة لضرورة أجرأته على المستوى الوطني والمحلي.

– تدين الاعتقال السياسي التعسفي والانتقامي الذي طال رفيقنا بفرع خنيفرة ياسين فلات على خلفية تطبيق حالة الطوارئ الصحية، مع التأكيد مجددا على الوحدة النضالية الضرورية لفرض إطلاق كافة المعتقلين السياسيين والمدونين والصحافيين وفي مقدمتهم معتقلي حراك الريف.

– تدين استمرار الدولة في الهروب إلى الأمام عبر المزيد من الاقتراض من الخارج بدل العمل على إلغاء الديون الخارجية لبلادنا. كما تؤكد على أن البديل الحقيقي يتمثل في فرض الضريبة على الثروة ومحاربة التهرب الضريبي وترشيد نفقات الدولة وتوجيهها للقطاعات الأكثر أهمية في هذه الظرفية الصعبة.

– تعتبر أن الطبقة العاملة وعموم الكادحين هم الضحية الأساسية للأزمة الحالية وتدعو التنظيمات النقابية إلى تحمل مسؤوليتها للتصدي الوحدوي لجميع الانتهاكات التي تعيشها الطبقة العاملة.

– تدعو كافة التنظيمات المناضلة الغيورة على مصالح الطبقة العاملة إلى الاستعداد الجماعي لفاتح ماي وإيجاد الطرق البديلة في ظل الأزمة الحالية لإحيائه.

– تطالب الدولة بتعميم تحاليل الكشف عن المصابين أو الحاملين للفيروسعلى أوسع نطاق باعتباره أنجع وسيلة لحصر كافة الحالات والتمكن بشكل أسرع من محاصرة الوباء ومنع انتشاره.

– تحذر من سيطرة المستفيدين وأصحاب رؤوس الأموال على لجنة ليقظة الاقتصادية، وتؤكد على ضرورة التدبير الشفاف للصندوق الخاص بكورونا.

– تعبر عن تضامنها المطلق مع الفلاحين الكادحين الذين يعانون من كارثة الجفاف في تزامن مع المعاناة من تبعات جائحة كورونا، مع مطالبة الدولة بتحمل مسؤولياتها كاملة للتخفيف من أعباء الجفاف وضمان السيادة الغذائية لشعبنا.

– توجه نداء إلى كل القوى الديمقراطية والحية، السياسية والنقابية والجمعوية والحراكات الشعبية والتنسيقيات إلى بلورة مبادرة شعبية للمساهمة في التصدي لفيروس كورونا.

الكتابة الوطنية
12/04/2020


  •  
  •  
  •  
  •