الجامعة الوطنية للتعليم FNE تُدعم احتجاجات الشغيلة التعليمية


الجامعة الوطنية للتعليم FNE التوجه الديمقراطي
تُدعم احتجاجات الشغيلة التعليمية بكل فئاتها، وتُجدد مطالبتها الحكومة ووزارة التربية بالتعجيل بالحوار القطاعي وتلبية المطالب المطروحة

يتأجج الاحتقان بقطاع التعليم جراء لامبالاة الحكومة ووزارة التربية الوطنية ونهجهما لسياسة التسويف والمماطلة والتعاطي اللامسؤول مع الملفات المطلبية المُلحة العادلة والمشروعة لنساء ورجال التعليم وكل العاملين به، وتتواصل نضالات الشغيلة التعليمية بمختلف فئاتها من أجل انتزاع حقوقها وصيانة مكتسباتها، حيث قررت كل من الفئات التالية تصعيد احتجاجاتها وخوض النضالات التالية:

1) إضراب وطني للأطر الإدارية المتدربة يوم الثلاثاء 9 فبراير 2021 مرفوق باعتصامات داخل مراكز التكوين؛

2) إضراب وطني للتنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فُرض عليهم التعاقد أيام الثلاثاء والأربعاء والخميس والجمعة 9، 10، 11 و12 فبراير 2021 مصحوب باعتصام بالمؤسسات التعليمية (9 فبراير) ومسيرات جهوية أو إقليمية (10 فبراير) واعتصامات أمام الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين (11 فبراير)؛

3) إضراب وطني للمساعدين التقنيين والمساعدين الإداريين FNE الأربعاء 10 فبراير 2021 ووقفات احتجاجية أمام الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين و/أو المديريات الإقليمية الساعة 11 صباحا؛

4) إضراب وطني للتنسيق النقابي لأطر الوجيه والتخطيط FNE- CDT يومي الأربعاء والخميس 10 و11 فبراير 2021 مصحوب بوقفة احتجاجية أمام مقر الموارد البشرية بالرباط (10 فيراير)؛

5) إضراب وطني مفتوح لموظفي وزارة التربية الوطنية حاملي الشهادات شهر مارس 2021 مصحوب باحتجاجات ممركزة بالرباط؛

6) إضراب وطني للتنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فُرض عليهم التعاقد يومي الأربعاء والخميس 3 و4 مارس 2021 مرفوق بأشكال احتجاجية محلية أو جهوية؛

7) إضراب وطني في إطار FNE للعرضيين المدمجين 2007 يومي الأربعاء والخميس 10 و11 مارس 2021 مصحوب بوقفة احتجاجية ممركزة بالرباط أمام مقر وزارة التربية الوطنية يوم الإثنين 15 مارس 2021، بالإضافة إلى اعتصام لمدة 4 أيام ابتداء من 15 مارس 2021 من طرف المتقاعدين المحسوبين على الفئة.

وعليه، فإن المكتب الوطني للجامعة الوطنية للتعليم FNE التوجه الديمقراطي:

1. يُعلن دعمه الكلي واللامشروط مع نضالات الشغيلة التعليمية بكل فئاتها، ويدعو إلى الانخراط الواسع في كل الأشكال الاحتجاجية من أجل انتزاع الحقوق وصيانة المكتسبات وتنفيد الالتزامات والاتفاقات؛

2. يُجدد مطالبته الحكومة ووزارة التربية بالتعاطي مع قطاع التعليم وكل العاملين به بكل مسؤولية ووطنية من خلال تفعيل الحوار الاجتماعي والقطاعي الجاد الذي يتوخى تعزيز التعليم العمومي المجاني والجيد والاستجابة الفورية للملف المطلبي العام والمشترك والملفات المطلبية الفئوية والحل العاجل لكل المشاكل المتراكمة لنساء ورجال التعليم والعاملين به، ببدل مجهود مالي استثنائي يلبي المطالب العادلة والمشروعة؛

3. يُجدد نداء الجامعة الوطنية للتعليم FNE التوجه الديمقراطي للنقابات التعليمية وكل التنسيقيات الوطنية إلى تعزيز العمل الوحدوي الميداني وتجسيد كل أشكال التضامن وتوحيد الاحتجاجات دفاعا عن التعليم العمومي المجاني والجيد وعن الشغيلة التعليمية وإسقاطا لكل التشريعات الرجعية والتراجعية وصيانة للمكتسبات التاريخية.

عاشت نضالات الشغيلة التعليمية، عاش النضال الوحدوي

ما لا يُؤخذ بالنضال يُنتزع بالمزيد من النضال

عن المكتب الوطني، الكاتب العام الوطني: الإدريسي عبد الرزاق
الجامعة الوطنية للتعليم FNE، الرباط، في 7 فبراير 2021

  •  
  •  
  •  
  •