حزب النهج الديمقراطي العمالي يحيي السنة الامازيغية الجديدة 2973

حزب النهج الديمقراطي العمالي
المكتب السياسي

بـــيان

حزب النهج الديمقراطي العمالي يحيي السنة الامازيغية الجديدة 2973 تحت شعار
” النضال الشعبي هو السبيل للحفاظ على الحق في اراضي الجموع ورفع التهميش الممنهج عن الامازيغية لغة وثقافة “

تحل السنة الامازيغية الجديدة 2973 في ظل استمرار سياسة الالتفاف على مطلب رد الاعتبار للثقافة واللغة الامازيغيتين كمكون أساسي لهوية شعبنا من جهة والهجوم الممنهج على أراضي الجموع عبر تهجير سكانها وتفويتها إلى الرأسمال المحلي والأجنبي من جهة ثانية. كما حاول النظام تثبيت التطبيع مع الكيان الصهيوني المحتل مستعملا بعض النخب المندمجة في بنية النظام المخزني أو تلك التي تحاول إعطاء الشرعية لهذا التطبيع المرفوض من طرف الشعب المغربي، مقابل استفادتها من إكراميات النظام و فتاته.

إن سياسة تهميش القضية الامازيغية بأبعادها المتعددة، تدخل في صلب إستراتجية النظام، لان منظومة قيمها المبنية على الحرية والتضامن والعمل الجماعي، تتناقض بالمطلق، مع منظومة المخزن المبنية على الولاء و الخضوع والاستجداء. إن تسارع الأحداث المتعلقة بالقضية الامازيغية، قد أدى إلى تسريع الفرز داخل الحركة الامازيغية، بين نخب مرتشية تجتهد في تسويق الوهم وتغليط الجماهير الشعبية التواقة إلى التحرر والانعتاق، وبين نخب مناضلة صامدة منخرطة في النضالات الشعبية، متحدية مختلف أساليب القمع والتضييق المنتهجة.

إن حزب النهج الديمقراطي العمالي، إذ يتقدم بتهانيه إلى الشعب المغربي قاطبة بمناسبة حلول السنة الامازيغية الجديدة، التي تصادف يوم 13 يناير 2023، يدعو كل القوى السياسية والنقابية والجمعوية المؤمنة بعدالة القضية الامازيغية، إلى تشكيل جبهة ميدانية قادرة على تعديل موازين القوة لصالح تحقيق أهم المطالب المشروعة التالية:
• إرساء سياسة حقيقية لتدريس اللغة الامازيغية عبر توفير كافة المستلزمات البشرية والمادية والبيداغوجية.

• مباشرة تعميم استعمال اللغة الامازيغية في مختلف القطاعات والإدارات العمومية.
• التراجع عن سياسة تفويت أراضي الجموع والأراضي السلالية للرأسمال المحلي والأجنبي، عبر استعمال مختلف الأساليب الاحتيالية.
• رفع وصاية وزارة الداخلية عن أراضي الجموع وجعلها تحت تصرف ذوي الحقوق عن طريق تأسيس تعاونياتهم الديمقراطية لتتكفل باستغلالها الجماعي
• رد الاعتبار لمنظومة القوانين الامازيغية ” ازرفان” التي تتميز بالحرية والديمقراطية والاستغلال الجماعي للموارد الطبيعية.
• اعتبار رأس السنة الامازيغية يوم عطلة رسمية مؤدى عنها.

الرباط في 12 يناير 2023