إيقاف الإعلامي والكاتب توفيق بن بريك على خلفية حكم غيابي


حكم بسنة سجنا مع النفاذ العاجل وإيداع الإعلامي بن بريك بالسجن

أكدت مصادر قضائي إعلامية تونسية أن الدائرة الجنحية بالمحكمة الابتدائية ببن عروس نظرت اليوم الخميس 23 يوليو/جويلية 2020 في الإعتراض الذي تقدم به توفيق بن بريك عن طريق دفاعه بخصوص الحكم الغيابي الذي صدر في حقه والقاضي بسجنه مدة عامين إثنين مع النفاذ العاجل المتعلق تصريحات أدلى بن بريك بها على قناة “نسمة” خلال الحملة الانتخابية للرئاسيات والتي اعتبرها بعض القضاة إعتداء على “هيبة القضاء”.

وإثر جلسة اليوم قضت المحكمة بقبول الإعتراض شكلا بعد مثول بن بريك أمامها وفي الأصل بإقرار ثبوت الإدانة مع تخفيض العقوبة السجنية من عامين إثنين إلى سنة واحدة سجنا مع النفاذ العاجل وتم إيداع بن بريك بالسجن فور انتهاء الجلسة.

وقال الاستاذ المحامي نبيل العكريمي في تصريح له اليوم، انه تم إيقاف الإعلامي والكاتب توفيق بن بريك على خلفية حكم غيابي صادر في حقه مع النفاذ العاجل بتهمة التشهير بقضاة.

وأضاف العكريمي الذي استنكر الحكم، أن أطوار القضية تعود إلى فترة الحملة الانتخابية اثر إيقاف المترشح للانتخابات نبيل القروي حيث انتقد بن بريك القضاة في فترة حكم بن علي خلال تصريح إعلامي بثته قناة الزيتونة مستشهدا بأسماء بعض القضاة.

وأضاف ان القانون واضح في هذه النقطة حيث ينص الفصل 69 ان المتضررين من التشهير فقط لهم حق التظلم ورفع قضية في الغرض، لكن في قضية الحال النيابة العمومية هي من اثأر القضية وحكم على توفيق بن بريك بالسجن لمدة سنتين مع النفاذ العاجل غيابيا دون ان يتم إعلامه بذلك.

وأكد العكريمي أنه توجه مع موكله لاستئناف الحكم نظرا للخطأ الإجرائي الواضح لكن تم الحكم على بن بريك بالسجن لمدة سنة مع النفاذ العاجل وتم نقله إلى السجن بعد إيقافه لمدة تجاوزت الساعتين، مضيفا ان بن بريك عانى من ظلم كبير ولم يصدر حكم عليه في عهد بن علي رغم أن انتقاداته كانت أكثر حدة في ذلك الوقت.

  •  
  •  
  •  
  •